بوابة تادلة أزيلال www.tadlaazilal.com للمراسلة tadlaazilal.com@gmail.com الهاتف :0661875636         ونام عصام وقت الرحيل؟؟             الرباط:كلمة السيد وزير الوظيفة العمومية بمناسبة اليوم الأممي للوظيفة العمومية             جمعية المدينة العتيقة للتنمية والثقافة تنظم ليلة رمضانية صوفية بقصبة تادلة             أسرة ضحية مصحة خاصة ببني ملال ترفض تسلم جثة الضحية وتطالب السلطات القضائية بالإسراع في إعادة تشريح             سينما وموسيقى وتراث في الأسبوع الرابع لملتقى الفنون بالفقيه بن صالح             بني ملال/جويطي: رواية المغاربة جل قرائها نساء             ضمن مشروع توطين فرقة أرلكان بالمركب الثقافي بني ملال الفنان عبداللطيف خمولي يستعيد تجربة مسرح اليوم             بني ملال: "علبة الأقنعة" رواية للإعلامي الكاتب والشاعر محمد رفيق             بوسعيد : "هذه حقيقة تعويم الدرهم بالتفاصيل"             لحظة الاعلان عن قرار منح دكتوراه الدولة في الآداب للأستاذ القاسمي بكلية الآداب بني ملال            
جريدتنا بالفايس بوك
 
صوت وصورة

بوسعيد : "هذه حقيقة تعويم الدرهم بالتفاصيل"


لحظة الاعلان عن قرار منح دكتوراه الدولة في الآداب للأستاذ القاسمي بكلية الآداب بني ملال


أعضاء النادي اللغوي بمدارس فيكتور هيجو في زيارة صداقة و تضامن لاطفال جمعية قوس قزح


د/سليمان ولد خسال من الجزائر في ندوة التشريع الدولي في الاسلام بكلية الاداب بني ملال المغرب


د/سعيد العلام رئيس مركزالدراسات و الابحاث في منظومة التربية و التكوين لبوابة تادلة أزيلال


اختراق الموكب الملكي 22.03.2017


الياس العماري يحرج العثماني.. اسألوا رئيس الحكومة هل طلب منا المشاركة ؟

 
البحث بالموقع
 
رياضة

بني ملال/تادلة: تشييع جثمان أحمد العناني رئيس نادي الشباب الرياضي في موكب جنائزي مهيب


بني ملال:الدورة الأولى من مباراة كرة القدم (ضربة قدم ضد التمييز)


خريبكة: قرعة الدوري الرمضاني لكرة القدم المصغرة تسفر عن مواجهات نارية

 
أدسنس
 
استطلاع رأي
ما رأيكم في بوابة تادلة ازيلال ؟

ممتاز
لابأس به
سيء
كغيره


 
مع المؤسسات

رأفة بالمصابين في حوادث السير من أدراج مصلحة حوادث السير ببني ملال


اقتتاح النسخة الثانية لمهرجان ورزازات الدولي للإعلام الإلكتروني بتكريم ولد العبادي رئيس اتحاد المواق

 
كاريكاتير و صورة

ساحة الحرية ببني ملال قبل إقبارها
 
منوعات وفنون

ونام عصام وقت الرحيل؟؟

 
دين وفكر وثقافة

بني ملال/جويطي: رواية المغاربة جل قرائها نساء

 
الصحة

مستشفى القرب بسوق السبت اقليم الفقيه بن صالح يتعزز بمنشآت صحية وبآليات "بيوطبية" جد متطورة

 
جريدة الجرائد

بنى ملال : نقل طبيب وداديات بني ملال إلى الإنعاش بعد الإفراج عنه

 
مواعيد
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
حسي مسي

فضيحة أستاذ بنيابة التعليم بالفقيه بن صالح بتهمة التحرش الجنسي و النيابة تدخل على الخط


بني ملال:توظيفات مشبوهة بشركة كازا تيكنيك وفضيحة من العيار الثقيل قريبا

 
 

فدوى العروي التي أحرقت نفسها بالنار... قصة البؤس واليأس والحكرة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 فبراير 2011 الساعة 53 : 10


 

 

فدوى العروي التي أحرقت نفسها بالنار... قصة البؤس واليأس و"الحكرة"

 

حسن البعزاوي

مقال نشر بإذن الكاتب

 


فدوى العروي ، الشابة التي قايضت حياتها وأغلى ما تملك بسكن لا يتعدى أمتارا معدودات لإيواء طفليها، زرنا بيت أسرتها ووقفنا على حجم الصدمة التي خلفها الحادث الذي أصبح حديث الخاص العام وتناقلته كبريات وكالات الأنباء، سيما في وقت كانت تترقب فيه وصول جثتها من الدار البيضاء، وتقصت حقائق ما وقع، ووقفت على جزء بسيط من معاناة هذه الأسرة البئيسة في كاريان عبد العزيز بسوق السبت.

حزن

حالة من الحزن والألم والترقب، نسوة قضين اليوم بأكمله أمام عتبة بيت فدوى التي كانت إلى الأمس القريب نكرة لا يعرفها سوى أفراد أسرتها الفقيرة، وطفليها اللذين مازالا لم يستوعبا بعد ما حصل، يترقبن وصول جثمانها، بعدما لفظت أنفاسها بمستشفى ابن رشد بالدار البيضاء.

للوصول إلى دوار عبد العزيز لابد من المرور على كاريان ''الباطوار'' الذي لا ينقص بؤسا عما كان عليه أقدم كاريان بسوق السبت المدينة. نسوة لم تكن شيئا مذكورا قبل أن تضرم فدوى النار في جسمها ذي الواحد وعشرين ربيعا، لتصبحن في واجهة الأحداث المتداولة عند الخاص والعام.

أرشدتنا سيدتان كانتا في اتجاه بيت فدوى لتقديم التعازي، وأي عزاء؟ ولمن؟ فالجميع بئيس، وكلهم أسى وأسف لما وقع. تقدم أحد الرجال على أنه أبو فدوى ''محمد العروي'' رجل في الأربعينات من عمره، قصير القامة، نحت الفقر في وجهه أخاديد غائرة، تخفي كل واحدة منها قصة من قصص شظف العيش وقلة ذات اليد.


إهانة

تردد محمد قبل أن يطمئن ليدخل معي في الحديث عن ملابسات حادث إحراق فلذة كبده ابنته البكر لجسدها في الشارع العام أمام مؤسسة دستورية منتخبة (المجلس البلدي لسوق السبت)، قال محمد وقوة الصدمة زادت من ضعف جسمه الضعيف أصلا ''انا لم أحضر الحادث إلا أن الجميع أكد لي أن ابنتي تعرضت للاستفزاز والإهانة من قبل مسؤول بالمجلس البلدي لسوق السبت''، وقطعت حديثنا سيدة بالقول ''قال لها سير فحالك البرهوشة''، أكيد أن السيدة استحيت لقول الوصف بالضبط لأن المجلس به رجال.

لكن المسؤول الذي زارته ''التجديد''، وهو في دورة المجلس، وعاودت الاتصال به هاتفيا للرد على الاتهامات الموجهة إليه من قبل أسرة الضحية فدوى، نفى معرفته بهذه السيدة بالقول أنه لم يقابلها قط.

وواصل محمد حديثه عن ربط الحادث بقضية السكن الذي لم تستفد منه ابنته رغم أنها كانت تقطن في ''الكاريان'' في براكة لها مع طفليها، مشيرا أيضا إلى''أن الإحصاء لم يشمل ابنته لأنها كانت غائبة تسترزق، فحرمها المسؤولون من الاستفادة بدون موجب حق''.

مهما فسر محمد السبب والمسببات، فلن تعيد له فلذة كبده التي وإن توفيت ـ يضيف ـ فإن معاناتها ستلازمه إلى القبر لأنها خلفت طفلين رضا 5 سنوات، وآية 8 سنوات، حمل آخر يزيد على محمد الذي غلبه الزمن وقسم ظهره وهزم رجولته. فآخر كلمتها مازالت تتناقلها هواتف الشباب الذي حضر الفاجعة وهي تصرخ مطالبة بحقها في السكن، وتؤكد على أنها في كامل قواها العقلية...


مقاضاة

أقسم مصطفى، أخ الضحية شاب في مقتبل العمر وهو في حالة هيجان من الغضب، أنه لن يتنازل عن روح أخته ولن يتركها تذهب هدرا، مهددا بمقاضاة رئيس المجلس البلدي الذي يتهمه بأنه سبب هذه الفاجعة لعدم وفائه بوعوده، وتمكين أخته من سكن يحفظ كرامتها وكرامة طفليها، مضيفا سأبلغ صوتي إن اقتضى الحال للامم المتحدة والمنتظم الدولي حتى تنصف أختي..

جذبني الشاب من يدي وأدخلني بيتهم الجديد الذي استفادوا منه منذ 4 أو 5 اشهر في إطار البرنامج الوطني ''مدن بدون صفيح''، وهو في الحقيقة أقرب إلى الكوخ منه إلى الدار، إذ باستثناء الجدران المحيطة بالبقعة الأرضة، فإن السقف عبارة عن أكياس بلاستيكية تقيهم من تسربات مياه الأمطار ولفحات البرد دون أي تجهيزات تذكر ولا أثاث منزلية، فقط كل ركن في هذه الغرفة الوحيدة المعدة لكل شيء طبخ ونوم واستراحة... يوحي بحياة قاسية، إذ تتكدس في هذا الركن (2 أمتار على 3 تقريبا) ثمانية أجساد الأم والأب و3 شبان (17 و15 و12 سنة) ثم فدوى وطفليها، وأحيانا ينضاف الجدين ليكتمل المشهد البئيس بجميع تجلياته، مشهد توارثته الأجيال في هذه الأسرة. وأوضح محمد ومعه مجموعة من شباب ورجال الدوار أن هذا البرنامج إنما هو در للرماد في الأعين فقط، إذ تحولت الأسر من براريك إلى براريك من نوع آخر، بل منهم من أصبح يحن إلى البراكة الأولى التي توفر شروطا أفضل للاستقرار بكثير مما توفره هذه الحيطان. وصرخت مجموعة من السيدات ان الوعود التي تلقوها قبل هدم براريكم لم يتم الوفاء بها، ومن أهم الوعود ذكرت النسوة مجانية الربط بالماء الشروب والكهرباء والإعانات الضرورية لبناء البقعة، لأن اغلب المستفيدين لا يقوون على تكاليف البناء...


غليان

سيدات رجال وشباب من سكان هذا الكاريان الجديد في حالة هيجان قصوى ينبئ بتداعيات قد لا تحمد عقباها إن لم يتم التدخل السلمي والإيجابي على الفور لإيقاف ارتفاع الضغط بسبب ما عرفه هذا المشروع، الذي استفاد منه حوالي 391 أسرة، مما قالوا عنه ''اختلال''، وأشاروا أن هناك حوالي 80 بقعة لم توزع بعد، وأن هناك طابور ممن حرموا مازالوا ينتظرون.

مأساة حقيقية تناقلتها كبريات الوكالات، وأرعشت أجسام ممن لازال لديهم حس إنساني: مطالب بسيطة لا تتعدى صون الكرامة أهدرت من أجلها روح في ريعان شبابها لسيدة أعياها التدحرج بين الوعود الرسمية، ونظرة المجتمع المزدرية، وقساوة العيش مع أسرة لا حول ولا قوة لها. 

 



12995

9






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- fadwa 3arwi

ppp

wllahi dnob hadik lmar2a 3la hadok l7mir

في 25 فبراير 2011 الساعة 07 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- تقديم المساعدة لشخص في خطر/التهديد

مُحب القلوب

السلام عليكم
نرجوالله أن يتقبلها عنده من الشهيدات وأن بعفو عنها ويغفر لها،ونسأل الله عز وجل أن يرزق أهلها الصبر والسلوان
إنا لله وإنا إليه راجعون
1 كل من تسبب في هذه الكارثة فهو مسؤول أمام الله وأمام القانون.

2 رأيت فيديو المرحومة قبل أن تقدم على حرق نفسها وهي تحتج وسط مجموعة من الناس يتفرجون عليها دون أن يقدموالها مساعدة بالنصيحة والصبر حتى يفرجها الله وأن يمنعوها من ارتكاب ما فعلته في حق نفسها،أتساءل لماذا لم يقدموا لها مساعدة ؟ أليس منهم رجل رشيد ؟
فالمسؤولية حسب القانون تقع على كل من حضر لهذا المشهد الرهيب ولم يقدم مساعدة لهذه المرحومة التي كانت في حالة غبر عادية بسبب الظلم والحكرة وخيبة الأمل  (الله يحسن عونها ).
إلى من سمحت لهم أنفسهم بالتقاط الصور والفيديوهات دون أن يتدخلوا ويقدموا مساعدة لشخص في حالة الخطر،سيبقى كابوس فدوى العروي رحمها الله يطاركم أنتم والمسؤولون الذين كانوا السبب في هذه الفاجعة.
ما ضاع حق وراءه طالب
شكراً جزيلاً على النشر

في 26 فبراير 2011 الساعة 24 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- امر غريب؟؟

غيور

امرنا غريب أيا أيها المحترم "محي القلوب" كيف هو سهل تحريف الحقائق، والصاق التهم بالابرياء، فبدل ان تعاتب من اقترف الدنب الكبير في حرمان الفتاة المسكينة من كل حقوقه، تتجنى على المسحوقين امثالها. ان المسؤول ايها السيد المحب للقلوب هي الحكومة بكل اجهزتها التي افقرت خربت البلاد وافقرت العباد بادواتها وزبانيتها النتخبين الذين يجب ان يحرقوا او تقطع ايجيهم من خلاف على ما فعلوه بالمغرب الحبيب.
اتقي الله يا اخي

في 26 فبراير 2011 الساعة 23 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- قلبي عليك ياوطني

هالة

فدوى ايتها الجميلة حد الشهادة وايها الوشم وشم العار على هذا الذي تسبب بغلاء الاسعار مرة وحرمنا حق الحياة مرة واخرى حق العمل واخرى حق مجانية التشغيل واخرى حق السكن لك الشهادة ولقاتليك يا شهيدتنا الخزي والعار وللصامتين ذل ومهانة

في 27 فبراير 2011 الساعة 23 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- l7a9i9a

l'habitat

la a7ad mas2oul 3ala 7ar9iha antom la ta3rifoun l7a9i9a kamila wizarat al eskan 7adadt kol  (baraka )= (bo9a3a ardiya ) waza3o kol lbo9a3 bi kel shafafiya wa mesda9iya sa3adouhom katiran walah asayida fadwa kant taskon m3a abouha f baraka wakahdou mo9abilaha bo93a mitel lakharin walakin hiya lam tarda bi hada shaye2 9alat lahom e3toouni 2 bo9a3 f rafado li2an la9noun la ysmah bidalak bo93a=baraka odifokom 3ilman ana fadwa om 3aziba wa taskon m3a abouha wa ttiflayha waghaliban ma tkoun bi dwariha li2anaha katirat ettijwal...2a9oulo lakom la ttarmou kola lawm 3ala el mas2ouline li2anahom bya3molou kola shay2 ya9diroun 3alayh walakin enass la a3ref mada youridoun 3amalou ma3ahom kel l7loul walakin walakin li2assaf
....ama mawdou3 eshoghel  (libgha ykhdem e3ari 3la ktafou wi khdem ) mashi ybghiha wajda fi nass ktar tay3ar9o bach ejibo 7a9 lkhobza... wasalam

في 04 مارس 2011 الساعة 24 : 07

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- اليونان

المهاجرة

السلام عليكم الاخ الدي كتب تعليقه ادكرو امواتكم بالخير هاد البنت الله يرحمها وهدا الكلام الدي تقوله هل لديك اي اثبات عليه هل من المعقول ان يعطوني ارضا وان اقول لهم لا اريد 2 هدا من سابع المستحيلات يا اخي العزيز شغل عقلك فقط ومستحيل كل الاستحالة ان يرضى انسان ان يموت بهده الطريقة الا ادا احس بدل واهانة في لحم ودم تحس واكيد حست بمدى معاناتها وتعديبها فانت تحكم ولكن لا تحس بعداب الناررر ونرجع ونقول فضلت الموت حرقا واحتجاجا على ان تصمت واحيطك علما يا اخي سواءا كانت كثيرة التجوال ام لا فهدا الامر لا يخصني لا انت ولا غيرك واتقي الله في نفسك فاكيد لديك اخوات وان لم يكن لديك فاكيد لك ام وانشاءلله لك بنات

في 05 مارس 2011 الساعة 53 : 04

أبلغ عن تعليق غير لائق


7- alah isabar wladha

rachid

اقول للناس المسؤولة وراء حرق فدوى لنفسها سوف تحرقون بنار جهنم انشاء الله

في 16 مارس 2011 الساعة 10 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


8- رحمها الله

لبرتي

الاكيد ان الحق يقع على الحكومة الزائفة وما الحكم الا لله وسوف ينصر المظلوم عند رب البرية وسوف يرون هؤلاءالسارقين لخيرات البلاد وثرواتهاان عذاب الله لواقع في الذنيا وفي الاخرة

في 09 يوليوز 2011 الساعة 25 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


9- رحمها الله

لبرتي

الاكيد ان الحق يقع على الحكومة الزائفة وما الحكم الا لله وسوف ينصر المظلوم عند رب البرية وسوف يرون هؤلاءالسارقين لخيرات البلاد وثرواتهاان عذاب الله لواقع في الذنيا وفي الاخرة

في 09 يوليوز 2011 الساعة 38 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



إزدياد التعاون بين القاعدة في المغرب العربي والجزيرة العربية

البيان العام لأول مؤتمر للاتحاد المغربي للشغل بعد رحيل المحجوب بن الصديق

إدخال قضية رئيس المجلس البلدي السابق لبني ملال للمداولة في محاكمته الثانية أمام إستئنافية بني ملال

موسم الزيتون وغياب سياسة واضحة للتسويق بجهة تادلة أزيلال

"محاكمة تقصير" الأحزاب المغربية في أداء أدوارها

حميد المعطى يكتب تأملات في نمط الاقتراع

عباسي عباس يهاجم رفاق الأمس في التنظيمات اليسارية والحقوقية ببني ملال

المكتب المحلي لCDT يرد على قرار طرد عباسي من طرف المجلس الكونفدرالي

إعتذار لقراء وزوار بوابة تادلة أزيلال

نسبة ملء سدود الحوض المائي لأم الربيع ب88 في المائة

وفاة فدوى العروي الفتاة التي أحرقت نفسها بسوق السبت بإقليم الفقيه بن صالح متأثرة بجروحها

آلاف المواطنين يتظاهرون في جنازة فدوى العروي التي أحرقت نفسها احتجاجا بسوق السبت

فدوى العروي التي أحرقت نفسها بالنار... قصة البؤس واليأس والحكرة

عااااجل...انتحار أخ فدوى العروي شهيدة السكن بسوق السبت أولاد النمة في ظروف غامضة!





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار محلية وجهوية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  حسي مسي

 
 

»  رياضة

 
 

»  سياسية

 
 

»  مع المؤسسات

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  منوعات وفنون

 
 

»  أخبار الحوادث

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  دين وفكر وثقافة

 
 

»  مقالات الرأي

 
 

»  البطل الشهيد أحمد الحنصالي

 
 

»  تربية وتعليم

 
 

»  وجهة نظر

 
 

»  جريدة الجرائد

 
 

»  خارج الحدود

 
 

»  الصحة

 
 

»  دهاليز الانترنت

 
 

»  espace français

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  عين على القضاء

 
 

»   بلدية بني ملال

 
 

»  

 
 

»  مجلس جهة بني ملال خنيفرة

 
 
النشرة البريدية

 
بلدية بني ملال

بيان استنكاري لجمعيات المجتمع المدني لبني ملال ضد ما يتعرض له أعضاء المجلس الجماعي للمدينة من تشهير


انعقاد الدورة العادية للمجلس البلدي لني ملال

 
أدسنس
 
سياسية

الرباط:كلمة السيد وزير الوظيفة العمومية بمناسبة اليوم الأممي للوظيفة العمومية


السيد محمد بنعبد القادر ، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإصلاح الادارة و بالوظيفة العمومي


بني ملال: بيان من الهيئة التنفيذية المحلية لفيدرالية اليسار الديمقراطي

 
أخبار محلية وجهوية

أسرة ضحية مصحة خاصة ببني ملال ترفض تسلم جثة الضحية وتطالب السلطات القضائية بالإسراع في إعادة تشريح


محمد دردوري والي جهة بني ملال خنيفرة يستقبل رؤساء الجماعات الترابية باقليم بني ملال


دراسة منهجية اعداد برنامج جماعة سوق السبت اولاد نمة 2017/2022

 
عين على القضاء

ما قررته المحكمة في قضية أستاذ تطوان الذي ابتز طالباته جنسيا

 
وجهة نظر

أهمية اشعاع الثقافة القانونية في الإدارات والمؤسسات العمومية

 
أخبار الحوادث

ضبط ممرضة مزيفة تحاول سرقة مولود جديد بمستشفى خريبكة


وفاة عاملة وإصابة29 اخرين في انقلاب سيارة فلاحية بدار الشمس ببنى اعياط اقليم ازيلال

 
مقالات الرأي

احتجاجات الريف بين المطالب والقانون


دوار أولاد الشيخ بين مطرقة التوقيف وسندان التفتيت

 
البطل الشهيد أحمد الحنصالي

الشهيد احماد أحنصال عمليتين في يوم واحد ما بين إغرغر و بين الويدان ترجمة وقراءة لمقال صحفي يغطي ت

 
اقتصاد

الجزارون الشباب بخريبكة يستفيدون من يوم تكويني حول السلامة الصحية للحوم الحمراء

 
تربية وتعليم

بني ملال: مدارس فيكتور هيجو احتفاء بالاطر و احتفال بنتائج الباكالوريا


بني ملال: تلامذة مدارس فيكتور هيجو يتدربون على الامتحانات الإشهادية

 
خارج الحدود

القضاء الإيطالي يحكم على برلسكوني بأداء تعويض شهري خيالي لطليقته


حداد في موريتانيا بسبب وفاة الرئيس الموريتاني الأسبق فال

 
دهاليز الانترنت

مبتكر الويب قلقٌ من اختراعه : الشبكة العنكبوتية أصبحت خطراً على الشعوب

 
espace français

Les accidents routiers et leur impact sur les enfants.

 
 
مواعيد
 
مجلس جهة بني ملال خنيفرة

المجلس الجهوي لجهة بني ملال- خنيفرة يصادق على عدة اتفاقيات لانجاز مشاريع تمنوية

 
   للنشر في الموقع   |   اتصل بنا   |   أعلن معنا   |   تـنــويه     |  فريق العمل 
  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية