بوابة تادلة أزيلال www.tadlaazilal.com للمراسلة tadlaazilal.com@gmail.com الهاتف :0661875636         بني ملال:شبكة القراءة بالمغرب تستضيف الكاتب الروائي عبد الكريم جويطي احتفاء بروايته "المغاربة"             بني ملال: جمعية الحراس الليليين تحتفل بذكرى تأسيسها تحت شعار" الحراسة الليلية واقع و آفاق"             بني ملال: برنامج طموح للدورة الثانية لتوطين فرقة مسرح أرلكان رغم هزالة دعم وزارة الثقافة             الرباط:بعد شلل حركة السير.. جحافل من سكان العدوتين في مسيرة على الأقدام لمنازلهم             بني ملال: من يتحمل مسؤولية فوضى شارع الرباط؟             هزة أرضية تضرب جماعة واويزغت ونواحيها وتجبر الساكنة على مغادرة أسرتهم             التشريح الطبي يورط عائلة الطفلة هبة و ينصف الأستاذة             الهاكا تصفع التجيني بسبب إلياس العماري.. اتهمته بعدم الحياد             احتجاجات ساكنة أنركي/ ازيلال للمطالبة بملحقة اعدادية             مبادرة إنسانية من شبكة إنصاف الوطنية لدعم المجتمع المدني وحقوق الانسان إلى ساكنة إغرضان            
جريدتنا بالفايس بوك
 
صوت وصورة

احتجاجات ساكنة أنركي/ ازيلال للمطالبة بملحقة اعدادية


مبادرة إنسانية من شبكة إنصاف الوطنية لدعم المجتمع المدني وحقوق الانسان إلى ساكنة إغرضان


شبكة انصاف الوطنية لدعم المجتمع المدني وحقوق الانسان بقافلة أنسانية إلى إغرضان بجبال بني ملال


شبكة انصاف الوطنية لدعم المجتمع المدني وحقوق الانسان مع ساكنة اغرضان بجبال بني ملال


هدف العليوي الرائع في مرمى المنتخب الايفواري


من قصبة تادلة:محمد مجاهد عضو فيدرالية اليسار يوضح حقيقة "البلوكاج" لحكومة بنكيران


المخرج عبد الالاه الجوهري يتحدث عن رجاء بنت الملاح صاحبة ضجة السجاد الاحمر

 
البحث بالموقع
 
رياضة

ريال مدريد يوجه رسالة لمشجعيه في مصر والمغرب


أمم إفريقيا.. الأسود يحلقون لدورالربع ويمتعون الجماهير المغربية


تعادل بطعم الهزيمة لشباب هوارة أمام أمل سوق السبت

 
أدسنس
 
استطلاع رأي
ما رأيكم في بوابة تادلة ازيلال ؟

ممتاز
لابأس به
سيء
كغيره


 
مع المؤسسات

قانون السير الجديد يدخل رسمياً حيز التنفيذ


بيان من فرع الجمعية المغربية لحقوق الانسان ببني ملال حولمقتل شاب برصاص الأمن

 
كاريكاتير و صورة

ساحة الحرية ببني ملال قبل إقبارها
 
منوعات وفنون

بني ملال: برنامج طموح للدورة الثانية لتوطين فرقة مسرح أرلكان رغم هزالة دعم وزارة الثقافة

 
دين وفكر وثقافة

بني ملال:شبكة القراءة بالمغرب تستضيف الكاتب الروائي عبد الكريم جويطي احتفاء بروايته "المغاربة"

 
الصحة

مندوب الصحة بخنيفرة يتمرد على وزير الصحة ويصر على استهداف متصرف

 
جريدة الجرائد

بلاغ صحفي لتنسيقية الصحافة والإعلام بجهة بني ملال خنيفرة

 
مواعيد
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
حسي مسي

فضيحة أستاذ بنيابة التعليم بالفقيه بن صالح بتهمة التحرش الجنسي و النيابة تدخل على الخط


بني ملال:توظيفات مشبوهة بشركة كازا تيكنيك وفضيحة من العيار الثقيل قريبا

 
 

سوق السبت:مستشارون بالمجلس يكشفون عن بؤر الفساد؟؟
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 02 ماي 2012 الساعة 21 : 20


سوق السبت:مستشارون بالمجلس يكشفون عن بؤر الفساد؟؟

بقلم:حميد رزقي:


لقد كانت دورة أبريل العادية المنعقدة بتاريخ 30/04/2012 بمدينة سوق السبت أولاد النمة، دورة استثنائية بامتياز!!، والاستثناء هنا لا يتعلق بجدول أعمالها، بقدر ما يرتبط بطبيعة الدورة نفسها وما حبلت به من نقاشات ساخنة ، وباختلاف أدبياتها شكلا ومضمونا. 


وطبيعتها الإستثنائية هذه،هي التى،أضفت عليها سمة الاختلاف، عما ألِفَــــه المتتبع للدورات السالفة، سواء على مستوى أسلوب الحوار أو على مستوى الثيمة المهيمنة على الجدال العام لأعضاء المجلس.


دورة ابريل هذه أيضا، بحكم "زمنيتها"التي تطل على عتبة مرحلة هامة ستنضاف الى تاريخ التسيير الجماعي بالمغرب، وبحكم ما حملته من أسئلة شبه مبهمة نظرا لطبيعة المرحلة ، يمكن القول أنها حققت نوعا من "التَّمــيُّـــز" ، وإن لم يكن ايجابيا فى تقديرات بعض المحللين ،إلا أنه استطاع أن يُغيِّـــر من أفق انتظار المتلقي..، فهي(أي الدورة) لم تعرض أحداثها بشكل أفقي ومسترسل كما جرت العادة ،إنما جاءت بتعبير مجازي، جد محدودبة وتخللتها مطبَّات مُحرجة استطاعت أن تُسائل الحاضر والماضي، وأن تُعيد النظر في طبيعة الحدث برمته، فهي لم تلامس فقط برنامج جدول الأعمال إنما تطاولت على اختصاصات أعضاء المجلس واختصاصات الرئيس والسلطة المحلية..، ودقّت ناقوس الخطر الذي بات ينخر كيان المجلس من الداخل بحيث تهاوت أسئلة بعض الأعضاء كالصاعقة على أطراف أخرى بدت أجوبتُها جد مُحتشمة ولم تستطع مقارعة السؤال بالسؤال.

 

وقد طفت موضوعات خطيرة على سير النقاش وتبادلت الاتهامات بين كافة الأطراف، واتضح من سيل الأسئلة ان بعض الأيادي متورطة بشكل أو بآخر فى ملفات البناء العشوائي، والفساد الإداري والتبذير المالي لميزانية بعض الجمعيات، وفى التحايل أيضا على مصالح المواطنين ، والإستهتار بمصالحهم، وفى دعم انتشار التجزئات بشكل غير معقلن ، واستغلال النفوذ ، وغض النظر عن المصلحة العامة ، والعمل بمنطق" أنصر أخاك ولو كان ظالما "، وهلم جرّا من الخروقات التي أفصح عنها بعض الأعضاء أمام الحضور الى درجة أن البعض منها طال السلطات المحلية ورئيس المجلس البلدي نفسه.


و تبين بذلك، أن بعض ممن تحملوا تدبير شؤوننا متورطون فى ملفات ظلت محط نقاش هيئات سياسية وجمعوية وحقوقية وموضوع احتجاجات عدة،كما تَكَـــشَّف أيضا، على أن ما استجدَّ من خطابات رسمية، وما أفرزته المرحلة من احتقان شعبي وجماهيري غير موجود على أجندة أصحابنا ، وعلى العكس من ذلك وتماشيا ضد التيار ، أستغل بعضهم المرحلة بما لها وما عليها ،، لتفريخ مشاريع استثمارية ذاتية، قيل عنها أنها بأسماء مستعارة أو بأسماء الزيجات وأفراد العائلة،..مشاريع أساسُها التحايل على القانون وهدفها الإلتفاف على بقع وملكيات المهمشين والمحكورين بلغة المصلحة العامة أو عبر خطاب إعادة الهيكلة وغيرها من أساليب التخويف والترهيب وكل ما من شأنه إدخال الضحايا فى دوامة من التساؤلات التي لا تلقى جوابا محددا خصوصا بعدما ولج هذا القطاع سماسرة محترفون يعرفون كل كبيرة وصغيرة عن أحوال البلاد والعباد . 


دورة ابريل هذه أيضا ،اعتبرتها أطراف من الرأي العام "صحوة ضمير"لأعضاء عاثوا فى الأرض فسادا، وبعدما ضاقوا درعا من فسادهم عادوا إلى رشدهم ليعلنوا" توبة"ــــــــــهم ،بغية غسل أيديهم وأمعائهم مما ألهفوه من الفقراء والمهمشين... ومن أجل تطهير الذات، وفك شفرة عقدة الصمت ،أعلنوا أمام الملأ أنهم وبمعية أعضاء آخرين يتحملون مسؤولية ما عاث فى هذا المجلس من فساد؟ وهى اعترافات بالمناسبة بقدر ماتفيد أن الوضع أصبح لا يُطاق، بقدر ماتوحي أيضا،على أن خطابات مسئولينا وصلت، سواء عن وعى او غير وعى ،الى إنتاج خطاب سياسي بأرقى درجات السخرية والإستهتار؟ إذ كيف يعقل أن تسكت رئاسة المجلس والسلطات الوصية عن هذه التصريحات وهى تعلم أشد العلم أن ماتفوه به بعض الأعضاء، الذين يعتبرون على قدر كبير من المسؤولية، يوحى فعلا بأن هناك اختلالات حقيقية تستدعى تحقيقات مستعجلة؟ وكيف لها ان تسكت عن فظاعات التبذير المالي ببعض الجمعيات الرياضية، وعن خروقات التجزئات السكنية ، وعن الإستحواذ عن مئات الأمتار التي تم اعتبارها فى سجلات المجلس متنفسا للمدينة ،وعن استغلال محول كهربائي فى غير محله، وعن مئات الشواهد الإدارية المزورة بشهادة أكثر من عضو ، وعن تصاميم وصفقات أجمع الجميع أنها لا تغنى ولا تسمن من جوع.. وكيف لها أولا وأخيرا، ألاّ تعمل على تسريع آلة التحقيقات عوض تسريع وتيرة جملة من المحاضر للمواطنين البؤساء ولبعض الأعضاء الفاعلين بدعوى أنهم خالفوا قانون التعمير.


وقبل هذا وذاك، والآن وبعدما تفجرت هذه الأسئلة المحرجة و المقلقة على طاولة مجلسنا الذي لم يجتمع يوما ليقول( لا)!!! هل ستطول حكمة أعضائنا ليطول معها نبراس العدالة؟!وهل ما أفصح عنه "كبار" أعضاء مجلسنا وبرلمانيه أمام الرأى العام وأمام عدسة رجال الإعلام سيرى طريقا الى النور؟أم أن الأمر لا يعدو أن يكون مجرد تساؤلات استفزازية ذات بعد مسرحي ، سينضاف الى قائمة الأحداث الهزلية التى كثيرا ماتطفو على السطح، كلما أقتربت وجبة الانتخابات الدسمة، بمعنى أنها ليست سوى خطوة الى الوراء من أجل خطوات/ سنوات الى الأمام على كراسي هذا المجلس؟؟.


إن تساؤلات أعضائنا هذه، ومن أجل مقاربة موضوعية ،لابد أن نشير الى أنها ليست كلها تسير على خطى هذا المنوال، فبعض حالات الاستثناء كانت فعلا تحمل "هـــــمًّا جماعيا" يستوجب على كافة الجهات المعنية ،احترما للصيرورة التاريخية ، أخدها بعين الاعتبار في أفق تتبع خيوط ملفات ثقيلة أثقلت كاهل المجلس طيلة السنوات الفارطة، لكنها بحكم أسباب قسرية وتسلطية، بقيت حبيسة أسوار البلدية، وبما أنها الآن استطاعت أن تتحرر من عتبات هذا الأسْر وأن تتحول الى ملكية جماعية أو الى"خبر جمعي" فعلى كل المتتبعين للشأن المحلى والساسة والسلطات الوصية، تتبع أسرارها سعيا لكشف الحقيقة والوقوف على مكامن الخلل قبل بزوغ فجر الانتخابات المقبلة ،خصوصا وإن الرهان الحقيقي الآن، لرد الاعتبار لهذه المؤسسة الجماعية ، لم يعد مرتبطا بما هو استشرافي ،إنما أيضا بما حدث من اختلالات عميقة، يقتضى تجاوزها الوقوف عند جراحها الخفية ،فلا سلامة لجسد" معافى" بدون أعضاء أكثر عفة ،ولا عفة حقيقية دون تقديم نقد بناء مبنى على اعترافات ملموسة قادرة على تحديد المسؤوليات ؟؟!




1643

0






 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



المركز المغربي لحقوق الانسان ببني ملال يطرد الدكتور محمد آيت لمقدم

الفيلم المغربي "منسيو التاريخ" يثير حفيظة الجمهور الجزائري

مندوبة فلسطين لدى الاتحاد الأوربي تشيد بتطور وضعية المرأة المغربية بروكسيل

افتتاح أشغال ندوة دولية ببرشلونة حول موضوع "الإسلام والقيم الأوروبية"

السعوديون يسيطرون على قائمة أغنياء العرب للعام 2010

«ويكيليكس» أدانهم جميعاً فمن سيحاكمهم؟

اتفاق سري بين الموساد الاسرائيلي وويكليكس

رئيس المركز المغربي لحقوق الانسان يطرد أرحال بعد انخراطه في الحركة التصحيحة وينصب آيت لمقدم

البيان العام لأول مؤتمر للاتحاد المغربي للشغل بعد رحيل المحجوب بن الصديق

برنامج الدورة 11 من بطولة القسم الأول للهواة

سوق السبت:مستشارون بالمجلس يكشفون عن بؤر الفساد؟؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار محلية وجهوية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  حسي مسي

 
 

»  رياضة

 
 

»  سياسية

 
 

»  مع المؤسسات

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  منوعات وفنون

 
 

»  أخبار الحوادث

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  دين وفكر وثقافة

 
 

»  مقالات الرأي

 
 

»  البطل الشهيد أحمد الحنصالي

 
 

»  تربية وتعليم

 
 

»  وجهة نظر

 
 

»  جريدة الجرائد

 
 

»  خارج الحدود

 
 

»  الصحة

 
 

»  دهاليز الانترنت

 
 

»  espace français

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  عين على القضاء

 
 

»  

 
 

»  مجلس جهة بني ملال خنيفرة

 
 
النشرة البريدية

 
أدسنس
 
سياسية

الهاكا تصفع التجيني بسبب إلياس العماري.. اتهمته بعدم الحياد


قادة الاتحاد الوطني لطلبة المغرب يتحدون بنكيران


أزيلال: بـيـان الإطارات النقابية والجمعيات المهنية التعليمية

 
أخبار محلية وجهوية

بني ملال: جمعية الحراس الليليين تحتفل بذكرى تأسيسها تحت شعار" الحراسة الليلية واقع و آفاق"


الرباط:بعد شلل حركة السير.. جحافل من سكان العدوتين في مسيرة على الأقدام لمنازلهم


بني ملال: من يتحمل مسؤولية فوضى شارع الرباط؟

 
عين على القضاء

قصبة تادلة:شكاية موجهة من ورثة المعطي بن محمد إلى للسيد وزير العدل و الحريات

 
وجهة نظر

الفقيه بن صالح/ جماعة أهل المربع:الدواوير تشكو غياب الإصلاحات وتوقف ما انطلق منها

 
أخبار الحوادث

التشريح الطبي يورط عائلة الطفلة هبة و ينصف الأستاذة


مدينة أولاد عياد : “القاتل الصامت” ينهي حياة تلميذ

 
مقالات الرأي

اَلْعَـدْلُ والإحْسـانُ: لا تستعْـدي ولا تستجْـدي


"إنهاء مهام" أطر العدل والإحسان: محاولة للفهم

 
البطل الشهيد أحمد الحنصالي

الشهيد احماد أحنصال عمليتين في يوم واحد ما بين إغرغر و بين الويدان ترجمة وقراءة لمقال صحفي يغطي ت

 
اقتصاد

ضرائب بمئات المليارات تفاجئ مكتب الفوسفاط ومجموعة “سهام” وبنك بنجلون

 
تربية وتعليم

البيان الختامي للقاء الوطني لجمعية دفاتر إلكترونية بالمغرب المنعقد بتاريخ 11 فبراير 2017 بالفقيه بن


أزيلال:مجموعة مداس أسوال اسقيفن تستضيف القافلة الاجتماعة والطبية

 
خارج الحدود

تحديد تاريخ الإستماع إلى برلسكوني في قضية " روبي" بنت الفقيه بن صالح


إسطنبول تنزف دما في الساعات الأولى من العام الجديد

 
دهاليز الانترنت

حملة على فيسبوك ضد قرار « مجلس عزيمان » القاضي بإلغاء مجانية التعليم العمومي

 
espace français

Les accidents routiers et leur impact sur les enfants.

 
 
مواعيد
 
مجلس جهة بني ملال خنيفرة

رئيس مجلس جهة بني ملال خنيفرة يفتتح اشغال اليوم الدراسي حول مقتضيات القانون التنظيمي رقم 111.14 المت

 
   للنشر في الموقع   |   اتصل بنا   |   أعلن معنا   |   تـنــويه     |  فريق العمل 
  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية